جامعة جدة

 

 

توقيع اتفاقيتي تعاون بين الجامعة وهيئة الرياضة

رئيس مجلس هيئة الرياضة يدشن كلية علوم الرياضة وبرامجها المتخصصة بجامعة جدة ويحاور طلابها وطالباتها

 

  دشن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة هيئة الرياضة ومعالي مدير جامعة جدة د. عدنان الحميدان اليوم (الأربعاء) كلية علوم الرياضة والبرامج الرياضية المتخصصة ، وذلك بقاعة الجوهرة بالفيصلية بمشاركة عدد من المسؤولين في الهيئة العامة للرياضة ووكلاء الجامعة وعمداء الكليات والإعلاميين والرياضيين وجمع غفير من طلاب وطالبات الجامعة.

واستهل الحفل بآيات من الذكر الحكيم ثم القى عميد كلية الأعمال بجامعة جدة رئيس اللجنة المنظمة للحفل د. بدر اليوبي كلمة بهذه المناسبة رحب فيها بتشريف سمو الامير واهتمامه بتوقيع اتفاقيات التعاون ما بين هيئة الرياضة وجامعة جدة والتي تأتي امتدادا لما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين لجيل الشباب والشابات في وطننا من رعاية واهتمام الى جانب اهتمام سموه الشخصي للالتقاء بجيل الشباب في حوار مفتوح .

بعد ذلك القى معالي مدير جامعة جدة د. عدنان الحميدان كلمة بهذه المناسبة رحب فيها بتشريف صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وما قدمه من رعاية ودعم لعقد شراكة استراتيجية مع جامعة جدة لتقديم برامج تخصصية ولمختلف المستويات الإدارية والرياضية وصولاً لتحقيق رؤية 2030 .

وأشار معاليه إلى أن جامعة جدة بدأت قبل ثلاث سنوات في رعاية واستقطاب الموهوبين في الرياضة والعمل على تمكينهم من ممارسة هذه الرياضات وتطويرها من خلال دورات تدريبية يشرف عليها مدربين متخصصين في المجال الرياضي وأتاحت الفرصة لهم للمشاركة في البطولات ، ومن خلال إعادة هيكلة كليات جامعة جدة ووفق ما يحتاجه سوق العمل واختارت الجامعة أحد أبرزها وهو مجال العلوم الرياضية فتم إنشاء عدة اقسام للصحة والرياضية وسيتم تقييمها بصفة دورية كما تم استحداث برامج نوعية مثل ماجستير التدريب الرياضي والماجستير التنفيذي في الرياضة البدنية وبرنامج الدبلوم في الإعلام الرياضي وبرنامج دبلوم القانون الرياضي الذي يعد الأول من نوعه في هذا المجال ليكون عوناً في صناعة الرياضة .

تلى ذلك تقديم عرض مرئي عن التخصصات الرياضية في جامعة جدة ، ثم قام سمو الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل ومعالي مدير الجامعة د.عدنان الحميدان بتدشين وإطلاق كلية علوم الرياضة والبرامج الرياضية بالجامعة ، تلى ذلك مراسم توقيع اتفاقية للتعاون بين جامعة جدة والهيئة العامة للرياضة .

 

ثم شرف سموه بعد ذلك اللقاء الحواري مع طلاب وطالبات الجامعة تحت عنوان (تطلعات وامال شباب المملكة من الرياضة ) الذي أداره عميد كلية الاتصال والإعلام د. عبدالرحمن العليان وفي بداية حديثه شكر سموه جامعة جدة ومديرها والطلاب والطالبات مبدياً سروره بالتواجد مع جيل الشباب مؤكداً سموه بان الرياضة اليوم ليست فقط ممارسة بل هي عامل مؤثر في اقتصاد الدول وفي الصحة الجيدة وبناء مجتمع قوي ولاشك انه بتكاتف وجهود الجميع سنصل الى منافسة الدول المتقدمة .

وفي إجابة لسموه على أحد التساؤلات حول التخصصات التي يحتاجها سوق العمل الرياضي قال سموه : اليوم عالم الرياضة علم متشعب ويشمل القطاعات الأخرى فنحتاج للتعامل مع الإعلام والكفاءات الإدارية والمالية ووضع استراتيجيات وخطط للمستقبل ، ولدينا في هيئة الرياضة عدة اقسام في عدة مجالات منها الاستثمار وإدارة المكاتب والمناطق وشؤون الأندية وشؤون الرياضة وبيوت الشباب وإعداد القادة وجميعها تتطلب كفاءات الشباب ونتمنى أن ينمو هذا القطاع ويوفر عدد من الوظائف للاستفادة من الكفاءات الوطنية .

وعن المبادرات والخطط التي تنتهجها هيئة الرياضة من خلال روية 2030  قال سموه نحن جزء لا يتجزأ من رؤية المملكة 2030 والرياضة في الرؤية لها هدفين الأول يتعلق بتحقيق مركز متقدم للرياضة السعودية بين الدول وهذا يتطلب جهد كبير ، والشق الاخر من الرؤية هو زيادة عدد الممارسين للرياضة ومتطلب تحسين جودة الحياة .

وعن موسم الدرعية قال سموه كان تحدي كبير وهو من آخر المواسم التي اطلقت هذا العام وهو مكمل لباقي المواسم الترفيهية الرياضية وعمل به (13) الف منهم 70% من المتطوعين وسنكون مسؤولين عن موسم حائل في شهر يناير العام القادم ولدينا بطولة التنس الدولية وبطولة الفروسية قفز الحواجز المؤهلة لكاس العالم التي سيشارك بها أكثر من (300) فارس وفارسه والموسم متشعب ولدينا مشروع (واحة الدرعية) ويشمل انشطة تعليمية ثقافية رياضية ترفيهية للعوائل .

وعن تصاريح الأكاديميات الرياضية الجديدة أوضح سموه بان معهد إعداد القادة مسؤول عن الأكاديميات والتصاريح مشيراً أنه سيعلن في نهاية الشهر الحالي عن آلية التقديم للأكاديميات المحلية  حيث يوجد لدينا حالياً (133) أكاديمية موجودة ومصرحة ولم نمنحهم التصاريح حتى ندعمهم ويمارسون هذا النشاط وسنعلن قريباً عن (24) أكاديمية سيم إنشاؤها في المدن الرياضية لكرة القدم .

وفي إجابة لسموه عن اهتمامات هيئة الرياضة بالمرأة  قال سموه : نطمح أن يكون لدينا في الأولمبيات عناصر نسائية مؤهلة للمنافسة وعلينا مسؤولية كبيرة في تنمية إمكانيات المرأة في المجال الرياضي ، مشيراً سموه بأن 30% من موظفي هيئة الرياضة من النساء ولدينا قيادات وكفاءات عالية يقدمون عمل كبير.

وعن التعاون مع وزارة التعليم في المجال الرياضي أشار سموه بأن الهيئة لديها تعاون كبير مع اتحاد الرياضة المدرسية ووزارة التعليم تعد أفضل شريك لهيئة الرياضة ، كما أجاب سموه على جميع التساؤلات التي طرحها الحضور من طلاب وطالبات وإعلاميين ومسؤولين في الأندية الرياضية .

وفي ختام اللقاء تم التوقيع على اتفاقية التعاون الثانية بين الجامعة والاتحاد السعوي للإعلام الرياضي التي تهدف الى التدريب في المجال الاعلامي وتبادل الخبرات بين الجامعة والهيئة والمشاركة في المناسبات ذات العلاقة حيث وقعها كل من وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي أ.د. عبيد آل مظف ووكيل الهيئة العامة للرياضة للعلاقات والإعلام د.رجاءالله السلمي .

بعد ذلك تفضل سموه بتكريم عدد من طلاب جامعة جدة الذين حصلوا على مجموعة من الميداليات في بطولات جامعات دول الخليج ، ثم تتشرف معالي مدير جامعة جدة د. عدنان الحميدان بتقديم اهداء تذكاري لسموه بهذه المناسبة .

آخر تحديث 10/16/2019 11:37:56 PM
أخبار أخرى
  معالي مدير جامعة جدة يوقع مذكرة تفاهم مع جامعة ميتشغن الأمريكية ويطلق دليل الهوية البصرية ورزنامة البرامج التدريبية بالجامعة
   معالي مدير جامعة جدة د.عدنان الحميدان يشارك بتعبئة استبيان الارتباط المهني (الوظيفي) الذي أعدته وزارة الخدمة المدنية
  جامعة جدة تدشن نوادي الإبداع وتوقع عقد تشغيل "عربة جدة الذكية" مع طلاب الجامعة
  وكلاء جامعة جدة : نظام الجامعات الجديد قفزة كبيرة لتطوير ملامح التعليم الجامعي وفق رؤية 2030
  معالي مدير جامعة جدة : نظام الجامعات الجديد انطلاقه تطويرية كبيرة نحو تحقيق رؤية 2030
  جامعة جدة تنفذ برنامج "ماذا لو؟" لتدريب أولياء الأمور والأطفال يحاكي ما يمر به ذوي الإعاقة
  جامعة جدة تدشن ملتقى الابتعاث الأول وتوقع مذكرة تفاهم مع "قبولك"
 

أضف تعليقك
الاسـم :  
البريد الالكتروني :  
رقم الجوال :
عنوان التعليق :  
التـعـلـيـق :  
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :